Release me Syria

مر يوم بسلام..

“تزداد أعداد الأموات، وأعرف مكان بعض الناجين لأذهب وأطمئن عليهم.. رغم القهر والألم الذي حلّ بنا، لم نقف مكتوفي الأيدي الكل أراد المساعدة نساء ورجال، فالجميع كان بحاجة لكلمة تجبر خواطرهم وتشفي مصابهم.

والأطفال رغم هول الموقف لعبة صغيرة أدخلت الفرحة لقلوبهم وزادت السرور في نفوس أهاليهم”

قصة مرّ يومٌ بسلام ل يسرى حيدر.